• عنواننا في التلغرام : https://telegram.me/al_kawthar الإيميل : alkawthar.com@gmail.com
  • اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يا اَبا عَبْدِاللهِ وَعَلَى الاَْرْواحِ الَّتي حَلَّتْ بِفِنائِكَ عَلَيْكَ مِنّي سَلامُ اللهِ اَبَداً ما بَقيتُ وَبَقِيَ اللَّيْلُ وَالنَّهارُ وَلا جَعَلَهُ اللهُ آخِرَ الْعَهْدِ مِنّي لِزِيارَتِكُمْ ، اَلسَّلامُ عَلَى الْحُسَيْنِ وَعَلى عَلِيِّ بْنِ الْحُسَيْنِ وَعَلى اَوْلادِ الْحُسَيْنِ وَعَلى اَصْحابِ الْحُسَيْن ِ (اللهم كن لوليك الحجة بن الحسن صلواتك عليه و على آبائه في هذه الساعة و في كل ساعة وليا و حافظا و قائدا و ناصرا و دليلا و عينا حتى تسكنه أرضك طوعا و تمتعه فيها طويلا)

الموضوع: الليلة الخامسة : الهداية إلى نوره

شرح بسيط...

*الهداية لنوره: فيه بيان لآية النور واسلوب انتشار النور في ليل الدنيا من خلال المشكاة و المصباح والزجاجة ومن ثم إضاءة الطريق لنا ، وأنّ أسلوب آية النور هو السهل جداً لما في من اللطف و الرأفة وهو الأشمل وهذا قد تحقّق في الركب الحسيني وأنّ حركة الأربعين من جنس آية النور (يهدي الله لنوره من يشاء) إلى البيوت التي أذن الله أن ترفع و يذكر فيها اسمه .