• عنواننا في التلغرام : https://telegram.me/al_kawthar الإيميل : alkawthar.com@gmail.com
  • اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يا اَبا عَبْدِاللهِ وَعَلَى الاَْرْواحِ الَّتي حَلَّتْ بِفِنائِكَ عَلَيْكَ مِنّي سَلامُ اللهِ اَبَداً ما بَقيتُ وَبَقِيَ اللَّيْلُ وَالنَّهارُ وَلا جَعَلَهُ اللهُ آخِرَ الْعَهْدِ مِنّي لِزِيارَتِكُمْ ، اَلسَّلامُ عَلَى الْحُسَيْنِ وَعَلى عَلِيِّ بْنِ الْحُسَيْنِ وَعَلى اَوْلادِ الْحُسَيْنِ وَعَلى اَصْحابِ الْحُسَيْن ِ (اللهم كن لوليك الحجة بن الحسن صلواتك عليه و على آبائه في هذه الساعة و في كل ساعة وليا و حافظا و قائدا و ناصرا و دليلا و عينا حتى تسكنه أرضك طوعا و تمتعه فيها طويلا)

الموضوع: نور الأربعين (الحلقة الأولى)

شرح بسيط...

نور الأربعين (الحلقة الأولى) الرؤية و العمل هما رجلان يمشي بهما السالك إلى الله تعالى وهو الدين بعينه ، الأربعين هو الإنطلاق من رؤية إلى عمل للوصول إلى غاية مهمّة ، فهو تجسيد بيّن لسورة الفاتحة ، لأنّ هذه السورة تشتمل على رؤية وهي من قوله تعالى(بسم الله الرحمن الرحيم) إلى قوله (مالك يوم الدين) ثمّ العمل (إهدنا الصراط المستقيم) إلى(و لا الضالين). أهم ما في الأربعين هو معرفة المسير فهو يضاهي الصراطَ المستقيم بل هو عينه ، فلو أردت أن ترسم خطّاَ تحدد نقطتين و تربط بينهما ، فمسير الأربعين معنوياً و…