• السَّلامُ عَلى الشَّيْبِ الخَضِيبِ ، السَّلامُ عَلى الخَدِّ التَّرِيْبِ ، السَّلامُ عَلى البَدَنِ السَّلِيْبِ ، السَّلامُ عَلى الثَّغْرِ المَقْرُوعِ بالقَضِيبِ ، السَّلامُ عَلى الرَّأسِ المَرفُوعِ .....فَلَئِنْ أخَّرَتْني الدُّهُورُ ، وَعَاقَنِي عَنْ نَصْرِكَ المَقْدُورُ ، وَلَمْ أكُنْ لِمَنْ حَارَبَكَ مُحَارِباً ، وَلِمَنْ نَصَبَ لَكَ العَدَاوَةَ مُناصِباً ، فَلأنْدُبَنَّكَ صَبَاحاً وَمَسَاءً ، وَلأبْكِيَنَّ لَكَ بَدَل الدُّمُوعِ دَماً ، حَسْرَةً عَلَيكَ ، وتَأسُّفاً عَلى مَا دَهَاكَ وَتَلَهُّفاً ، حَتَّى أمُوتُ بِلَوعَةِ المُصَابِ ، وَغُصَّةِ الاِكْتِئَابِ .
  • عنواننا في التلغرام : https://telegram.me/al_kawthar الإيميل : alkawthar.com@gmail.com

الموضوع: نور الأربعين (الحلقة الثانية)

شرح بسيط...

إنّ طريق القدس يمرّ من كربلاء ، فلن تنتهي الحركة عند الإمام الحسين عليه السلام بل كربلاء إنّما هي حلقة وصل بين الأمّة الجيّاشة وبين إحدى أهمّ المواقع المهدوية أعني المسجد الأقصى حيث يقتدي بالإمام النبي عيسى بن مريم على نبينا وآله و عليه السلام. فيا ترى ما ماذا سيتجسّد ميدانيا حين الخروج من كربلاء ؟ اقول لا بدّ أن يكون الإنطلاق نحو القدس لا غير تجسيداً لقوله تعالى (وَالْعَادِيَاتِ ضَبْحًا ،فَالْمُورِيَاتِ قَدْحًا ، فَالْمُغِيرَاتِ صُبْحًا، فَأَثَرْنَ بِهِ نَقْعًا ،فَوَسَطْنَ بِهِ…